المومياوات وأسرارها غير المكتشفة !

لطالما كانت المومياوات الفرعونية سراً عظيماً ولطالما انشغل العلماء بتحليلها وتفسير كيفية بقائها محافظة على شكلها، كما أنهم قاموا بدراسة كافة الأسرار المتعلقة بها، تعرف معنا في هذا المقال على الخبايا المذهلة حول أشهر المومياوات عبر التاريخ.

1. المومياء آتا

يوجد العديد من الأشخاص الذين يعتقدون أن هذه المومياء لكائن فضائي.

إلا أن العلم وضح أن هذه المومياء كانت لإنسان وعلى الأغلب جنين ولد قبل أوانه وذلك لأن طول المومياء لا يتجاوز الـ 15 سم فقط! ويحوي الكثير من التشوهات في عظام الجسد والجمجمة.

2. توت عنخ آمون

تم اكتشاف مومياء الفرعون الطفل توت عنخ آمون في عام 1922م من قبل العالم البريطاني هوفارد كارتر.

استمر العلماء بدراسة المومياء لفترة طويلة من أجل تحديد طريقة موت هذا الفرعون، وتبين أن الفرعون توفي بسبب حادثة صيد.

3. سراديب الموتى

في باليرمو في إيطاليا، يمكنك أن تشاهد المومياء الأجمل في العالم، كما يمكنك أن تشاهد العديد من المومياوات للعديد من الأشخاص الذين لم تتحلل جثثهم.

حيث قام الرهبان بوضع هذه المومياوات على الجدران في سراديب تدعى سراديب الموتى.

4. قناع المومياء

تم اكتشاف قناع ذهبي في أحد المقابر جنوبي القاهرة، يعود هذا القناع إلى أحد الكهنة من العائلة السادسة والعشرين ويتميز بعيونه الكبيرة للغاية.

5. أجمل مومياء في العالم

توفيت روزالينا قبل وقت قصير من عيد ميلادها الثاني فقام طبيبها، كما يعتقد البعض، باستبدال دمها بسائل الفورمالين القاتل للبكتيريا.

تعتبر مومياء هذه الطفلة أجمل مومياء في العالم وتوجد في سراديب الموت في باليرمو.

6. مومياء رجل الثلج

تم العثور على جثة رجل في جبال الألب، وعندما تم دراسة هذه المومياء تبين أنها لرجل من العصر الجليدي حيث ولد ما بين عام 3359 و3105 قبل الميلاد، كما أن سبب الوفاة كان سهماً.

7. مومياء المستنقعات

في عام 1900م تم العثور على إحدى أشهر مومياوات المستنقعات الستين في ساكسونيا.

وبسبب مكونات المستنقعات اكتسب شعر المومياء اللون الأحمر مما أعطاها منظراً أكثر رعباً.

8. مومياء الطفل ديتمولد

هذا الطفل ينحدر من البيرو وتوفي بسبب عيب خلقي في عضلة القلب.

يعتقد العلماء أنه من أقدم المومياوات المعروفة وهو بالتأكيد أقدم من مومياء توت عنخ آمون.

9. مومياء المحارب السكوثي

يقدر عمر مومياء هذا المحارب المنغولي بنحو نصف عمر مومياء رجل الثلج.

وتم اكتشافها في منغوليا في عام 2003م، من المميز في هذه المومياء أنها ترتدي فرواً وحذاءً خاصاً للمشي على الثلج.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *